القائمة الرئيسية

الصفحات

 

خطوات المنهج العلمي

إن انخراط المتعلم، في تعلم مبادئ أولية أساسية في الرتبية العلمية تعتمد نهج التقصي، سيمكنه، بالتدريج، من استيعاب المفاهيم واكتساب المعارف وتطوير الكفايات، الشيء الذي يتطلب وضع برنامج دراسي ييرس تعلم واستيعاب جوانب هامة من العلوم والتكنولوجيا، ويقدمها قي  شكل مواجهة بين المتعلم وأنشطة حتفز التحدي العلمي لديه، وتدعوه لممارسة التجريب والمساهمة في بناء تعلماته وإنجاز مشاريع علمية وتكنولوجية يف مستواه ومتناسبة مع متطلبات الطفولة، وذلك حتى يتضح للمتعلم أن تعلم العلوم يقوم، أساسا، على تعلم "الكيفية" و"الطريقة" المناسبة لاكتساب المعرفة العلمية . وبحكم أن الأسئلة تعد من المفاتيح الأساسية للتعلم، فإنه يتعين القيام بالإجراءات الديدكتيكية الآتية :

  • الفرضيات : 

إثارة التسا ؤل والفضول العلمي داخل الفصل الدراسي باعتباره محركا للتفكير العلمي، وذلك من خلال التخطيط لسيرورة تحفز المتعلمات والمتعلمين على طرح تسا ؤالت تفضي إلى امتلاك سؤال التقصي، وتفسح المجال أمامهم لتقاسم أفكارهم داخل مجموعات صغيرة، بهدف صياغة فرضيات تختلف أنشطتها فيما بين المتعلمات والمتعلمين لاختبار هذه الفرضيات وفق طبيعة الموضوع

  • التجريب :

 تحديد العوامل المتدخلة، عزل المتغيرات، تصور جتربة، اقتراح عدة تجريبية، إنجاز مناولة، إدماج مهارات رياضياتية كالقياس مثال، تدوين النتائج من أجل التقاسم (مثال في إطار موضوع تمدد السوائل بفعل الحرارة: كيف نصنع حمرارا ؟)

  • الملاحظة : 

ملاحظة نمو نبتة مثال، وتدوين النتائج على شكل رسومات، باستعمال المتعلم ملفرداته الخلاصة.

  • النمذجة :

 محاولة تفسير كيف يحجب القمر الشمس، من خلال اقتراح نماذج ومناولتها، في إطار دراسة ظاهرة الكسوف؛ 

  • البحث التوثيقي : 

من أجل التوصل إلى إيجاد عناصر إجابة تساعد على تمحيص الفرضيات، أو استكمال نشاط التقصي (نصوص، صور، وثائق سمعية بصرية، أنترنيت..)

reaction:

تعليقات