القائمة الرئيسية

الصفحات

الوضعية الاستكشافية (الانطلاق)

الوضعية الاستكشافية هي وضعية الانطلاق في الدرس أو النشاط التربوية، تستهدف وضع أرضية واضحة للموضوع الدراسي، فضلا عن جذب انتباه المتعلمين وتشويقهم.

 أولا: مكونات الوضعية الاستكشافية للدرس أو للنشاط التعلمي

الوضعية الاستكشافية هي وضعية الانطلاق في الدرس أو النشاط التربوية، تستهدف وضع أرضية واضحة للموضوع الدراسي، فضلا عن جذب انتباه المتعلمين وتشويقهم والتعاقد معهم على الأهداف التعلمية المتوخاة وطرق التوصل إليها واكتسابها. وتتكون هذه الوضعية بالأساس من:


⏮ التمهيد:


هو مرحلة تكتسي أهمية كبرى في العملية التعليمية التعلمية، لكونها تعتبر الحجرالأساس لكل وحدة دراسية أو نشاط تعلمي. وتشمل هذه المرحلة الخطوات التالية:

  • التذكير بأهم التعلمات المكتسبة خلال الدرس الماضي (بهدف ربط موضوعه بموضوع الدرس الجديد(
  • تقديم عنوان الدرس أو النشاط الجديد وتحديد مفاهيمه المهيكلة، تم شرحها حسب نهج منهج وطبيعة المادة، ويمكن التوصل إليه من خلال وضعية مشكلة.
  • جرد تمثلات المتعلمين (المعارف القبلية) حول موضع الدرس الجديد من أجل تشخيصها )أي تشخيص الموارد القبلية للمتعلمين حول موضوع الدرس أو النشاط(
  • الإعلان عن الأهداف التعلمية المراد تحققها من الدرس أو النشاط على شكل محاور.
  • التعاقد الديداكتيكي حول سبل تحقيق أهداف التعلم (تحديد الأدوار).


⏮ التقديم الإشكالي:

عملية بناء تقديم عام للوحدة الدراسية أو النشاط التعلمي، وصياغة الأسئلة الإشكالية. وتعتبر بدورها نشاط تعليميا - تعلميا يستدعي استثمار الدعامات (وأحيانا يمكن استثمار عناصر العنوان أو التمثلات الصحيحة للمتعلمن). وتتضمن هذه المرحلة دباجة (فقرة( تقدم موضوع الدرس أو النشاط العلمي، وأسئلة تركب استنادا إلى "العدوان" (أو إشكالية مركزية)، أو بتوظيف أهداف التعلم المصرح بها من قبل المدرس خلال مرحلة التمهيد.


⏮ تنبيه: من الضروري للطيم وإدراج هذه العناصر في ترسيمة جذاذة (جدول توضيحي).


ثانيا: الموجهات النظرية والبيداغوجية في تخطيط الوضعية الاستكشافية:

خلال عملية التخطيط (وحتى خلال التدبير لهذه الوضعية ينبغي على المدرس استحضار عدة موجهات نظرية وبيداغوجية، وذلك بهدف الرفع من نسبة تحقق الأهداف التعلمية المحددة لها:

  • نظريات التعلم: من قبيل نظرية الذكاءات المتعددة / النظرية البنائية.
  • الطرائق البيداغوجية: مثل بيداغوجيا التعاقد / بيداغوجيا الوسيط / البيداغوجيا المفتوحة
  • طرق التدريس: طريقة حل المشكلات / الطريقة الاستقرائية / طريقة المشروع أو المهام.

تدبير الوضعية الاستكشافية:

يتجسد تدبير الوضعية الاستكشافية خلال الحصة (واقعيا(، لكن من اللازم وضع تخطيط و الصور لهذا التدبير کسيناريو ديداكتيكي في صيغة "مهام المدرس"، أي الإجراءات التي سيؤطر بها المدرس المتعلمين خلال وضعية الانطلاق.

 


reaction:

تعليقات